الأحد، 30 ديسمبر 2012 - 18:05






صورة ارشيفية

طرابلس (أ ش أ )







أدان الدكتور محمد صوان رئيس حزب العدالة والبناء "إخوان ليبيا"
بشدة حادث إلقاء قنبلة على ملحقية الكنيسة المصرية بمدينة مصراتة الليبية،
والذى أدى إلى وفاة مواطن مصرى وإصابة ثلاثة آخرين حالة أحدهم خطيرة.

وأضاف محمد صوان - فى تصريح خاص لمراسل وكالة أنباء الشرق الأوسط مساء
اليوم الأحد، أن الحكومة الليبية برئاسة الدكتور "على زيدان" تتحمل مسؤولية
هذا الحادث الأليم، وأن حزب العدالة والبناء يعرب عن استيائه بسبب هذا
الحادث، وخصوصا أنه لا يوجد ما يبرره، أو أى توترات تؤدى إلى مثل تلك
الأعمال، موضحا أنه لا توجد حتى اللحظة معلومات متوفرة حول الحادث، ولا
نعرف هل هى أسباب جنائية أو شخصية، ومازالت أسباب هذا الهجوم مجهولة لدينا،
وأن الحزب فى سبيله لإصدار بيان حوله، ونحن ندين مثل هذه الأعمال مهما
كانت الجهة التى وراءها، ونطالب الحكومة الليبية بالبحث عن الجناة وتحديد
المسئولين عن الحادث.










المصدر:منتدى جمعية الانبا ابرام



<b
*safwat *
** ها أنا معكم كل الأيام والى انقضاء الدهر**